דלג על פקודות של רצועת הכלים
דלג לתוכן ראשי

​​​​​

​​​

عن البرنامج

برنامج تدريس اللغة العربية​



1111_2.jpg

تعرض الأكاديمية برنامج تعلّم عن بعد لتدريس اللغة العربية. يهدف البرنامج إلى مساعدة معلمي العربية في جميع أنحاء العالم.​


أهداف البرنامج

تهدف الدورات إلى توسيع المعرفة التدريسية لدى المعلمين، مدربي المعلمين، المحاضرين والباحثين في مجال تدريس اللغة العربية، في البلاد والعالم. ستتعامل الدورات مع الموضوعات الأساسية في مجال التدريس على مثال القواعد والمفردات، دمج التكنولوجيا في التدريس والتعامل مع النصوص النظرية.
 

البرنامج التدريسي

يتمّ التركيز، في كل واحدة من الدورات، على الجانب النظري وعلى الجانب التدريسي للموضوع. يتوجب على الطلاب تأدية واجباتهم التدريبية وحل التمارين المطلوبة خلال كل واحدة من الدورات وذلك للحصول على مصادقة إنهاء الدورة. 

بإمكان الدارسين إنهاء البرنامج المتكامل والذي يتكون من دورات أساسية (إجبارية) ودورات إثراء (اختيارية). كل من يشترك بثمان دورات بنجاح - ست دورات أساسية ودورتا إثراء - يحصل على شهادة أخصائي في تدريس اللغة العربية من"أكاديمية موفيت أون لاين" التابعة لمعهد موفيت وبمصادقة وزارة التعليم.

عرض خاص للدارسين ضمن البرنامج الكامل

هل أنهيتم البرنامج التخصصي الكامل؟ وهل أنتم معنيون بمتابعة الدراسة؟

تمّ تصميم هذا العرض خصيصًا لكم!

بإمكانكم تلقي خصم بقيمة 40% على كل الدورات المعروضة.

للمعنيين، الرجاء التوجه الينا من خلال البريد الالكتروني international@macam.ac.il

سارعوا بالانضمام!!!

مطورة البرنامج

rima.jpg 
د. ريما أبو جابر- برانسي 

وُلدت في الناصرة بالعام 1981، حاصلة على لقب ثالث في اللغة العربية والأدب العربي وعلى لق ب أوّل بالتربية الخاصة.

تعمل كمحاضرة ومرشدة في كلية أورانيم منذ عام 2011 ومركزة برنامج تدريس اللغة العربية في الكلية. 

تعمل كمدربة قطرية للغة العربية والأدب العربي منذ عام 2012، ومركزة برنامج الكتابة الإبداعية في المدارس الثانوية وتعمل كمدرسة للغة العربية والأدب العربي منذ عام 2003. 

تخصصت د. أبو جابر- برانسي من خلال بحوثها العلمية بالشعر العربي الحديث ويُعتبر بحثها للقبها الجامعي الثاني، تحت عنوان "القصيدة البصرية في الشعر العربي الحديث"، من الأبحاث الأكثر تفصيلًا والذي تداول المبنى البصري للقصيدة العربية، والذي حصل على جائزة رئيس الجامعة للتميّز. 

أمّا بحثها للدكتوراه فكان تحت عنوان" الإرداف الخُلفي في الشعر العربي ومساهمته في بناء المعنى" وقد تمّ نشره ككتابها الأول.

​ 

 ​